ستكون النتائج مخيفة للجميع

ملادينوف يزود مجلس الأمن الدولي بمعلومات حول التطورات في القدس

ستكون النتائج مخيفة للجميع

أشار منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، إلى أن الوضع الإنساني يزداد سوءا في قطاع غزة المحاصر من قبل إسرائيلي، قائلا: "تنفجر غزة، هذه ليست مبالغة أو تحذير بل هي الحقيقة".

وقدم ملادينوف الى مجلس الأمن الدولي معلومات حول التطورات في القدس عبر مؤتمر فيديو، محذرا من أن الوضع في الميدان يتحول إلى احتلال أبدي وأعمال عنف ودولة واحدة لا تخدم للسلام".

وقال: ""تنفجر غزة، هذه ليست مبالغة أو تحذير بل هي الحقيقة".

وأفاد منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، أنه وفقا للبنك الدولي، وصل معدل البطالة في غزة 53٪ و70٪ من الشباب الفلسطينيين عاطلون عن العمل، مشيرا إلى أن أحد الشخصين يعيش في حدود الفقر.

وأضاف: ان "جميع المؤشرات الأساسية مثل الأوضاع الإنسانية والاقتصادية والأمنية والسياسية ما زالت تتدهور. ونحن على شفا صراع آخر ستكون له عواقب مدمرة لا يريدها أحد، ونحن بحاجة إلى أكثر من مجرد كلمات لمنعها".

ودعا ملادينوف الى التحرك مؤكدا على أنه ينتهي الوقت لمنع التوتر المتزايد بين إسرائيل وفلسطين.

وتابع قائلا: "والا ستكون النتائج مخيفة للجميع".

وقال ملادينوف إنه من الضروري تحسين الظروف المتعلقة بالكهرباء والماء والنظافة والصحة والاقتصاد في غزة على الفور.

وأضاف قائلا: ان "تحسين الظروف البشرية ستقلل من خطر زيادة التوتر".


الكلمات الدلالية: ستكون النتائج مخيفة للجميع

اخبار ذات صلة