أردوغان:لن تنجحوا ولن تتمكنوا من تقسيم أمتنا و اسكات صوت أذاننا و تنكيس علمنا و تدمير دولتنا

رئيس الجمهورية زعيم حزب العدالة و التنمية تطرق في الكلمة التي ألقاها خلال أول مؤتمر لحزبه بعد النظام الجديد، الى الحرب الاقتصادية ضد تركيا.

أردوغان:لن تنجحوا ولن تتمكنوا من تقسيم أمتنا و اسكات صوت أذاننا و تنكيس علمنا و تدمير دولتنا

تطرق رئيس الجمهورية زعيم حزب العدالة و التنمية في الكلمة التي ألقاها خلال أول مؤتمر لحزبه بعد النظام الجديد، الى الحرب الاقتصادية ضد تركيا.

و بعث اردوغان رسائل واضحة للولايات المتحدة الأمريكية قائلا: "يقوم البعض بتهديدنا بالاقتصاد والعقوبات وأسعار الصرف والفائدة والتضخم، ونحن نقول لهم إننا كشفنا مؤامرتكم ونتحداكم".

و اردف أردوغان قائلا: "نحن نقول ان كان هناك ايمان فهناك امكانية ايضا. فكم أحبط شعبنا بإيمانه العديد من مخططات الغدر والمؤامرات.

و قال: " لم ولن نرضخ لأولئك الذين أسسوا نظام رخاء لأنفسهم من خلال استغلال العالم".

و قال رئيس الجمهورية: "لا نعرف أي قوة يمكنها ان تقف أمام هذه الأمة الشجاعة والذكية. لا أحد يحاول اللعب بهذه الأمة و بهذه البلد. فنحن أمة و شعب نمضي في طريقنا تحت شعار (سنكون أو سنموت). لن نستسلم لأولئك الذين يحاولون جعلنا هدفًا استراتيجيًا في الوقت الذي يحاولون ان يظهروا على انهم شريك استراتيجي".

كما أردف قائلا: "نصرخ بأعلى صوتنا و نقول:  لن تنجحوا ولن تتمكنوا من تقسيم أمتنا، و اسكات صوت أذاننا و تنكيس علمنا و تدمير دولتنا و ايقاف رقي دولتنا و تشكيل عائق امام أهدافنا. لأننا تركيا، و لأننا الشعب التركي. لأننا مسلمين. لأننا صوت و ضمير الانسانية".

و قال رئيس الجمهورية: " سنواصل توسيع العمليات التي بدأناها مؤمنين بأن أمن البلاد يبدأ خارج الحدو" و قال: "عازمين على القضاء على مصدر الارهاب الذي يهدد بلادنا في العراق و سوريا".

هذا و ذكر أردوغان في كلمته التي ألقاها خلال المؤتمر العادي السادس لحزب العدالة والتنمية انه كما قاموا بحرابلس و الباب و عفرين فسيقومون بنفس العملية على طول الحدود من سروج اى جزره.



اخبار ذات صلة